نيمار هو السبب الرئيسي للأزمة المالية في برشلونة

كشف المرشح لرئاسة نادي برشلونة الإسباني “إيميلي روسود” عن سبب الأزمة المالية الكبيرة التي يعاني منها البرسا وأن سوء إدارة أموال صفقة نيمار الأتيه من باريس سان جيرمان كان هو سببها.

وقالت صحيفة “Sport” عن تصريح إيميلي روسود: “الأموال التي حصل عليها النادي من رحيل نيمار تم استثمارها في لاعبين هما (فيليب كوتينيو وعثمان ديمبلي) واللذان لم يعطيا النتائج الرياضية المتوقعة وبما أنهما لم ينجحا تعاقدنا مع لاعبين آخرين، وفي ظل عدم امتلاكنا المزيد من المال بدأنا في الاستدانة”.

وأضافت الصحيفة: “عليك التحدث حقا إلى اللاعبين إذا شرفت بالحصول على رئاسة النادي سأطلب منك أن تقوم بلفتة بتضحية من أجل ناديك حقيقي أنهم منحوه الكثير ولكنه أعطاهم كذلك لدينا فاتورة رواتب هائلة وتم إجراء تجديدات طويلة الأمد للاعبين في نهاية مسيرتهم الرياضية”.

وغادر نيمار برشلونة في صيف 2017 بعد أن دفع نادي باريس قيمة فسخ عقده التي كانت تبلغ 222 مليون يورو ليصبح أغلى لاعب في تاريخ كرة القدم وحاول نيمار العودة إلى ملعب الكامب نو خلال العامين الماضيين لكن الصفقة كانت تفشل دائما بسبب عدم توصل الناديين لاتفاق بخصوص قيمة الانتقال.

زر الذهاب إلى الأعلى