adplus-dvertising

نيمار بات في حالة مؤسفة تصل إلي حد السُكر

كشفت تقارير إذاعية فرنسية أن النجم البرازيلي “نيمار دا سيلفا” لاعب باريس سان جيرمان لم يعد يتدرب تقريباً مع باريس فلقد وصل في حالة يرثى لها وبالنسبة للاعب على وشك أن يكون في حالة سكر بشكل دائم.

وقالت إذاعة “Monte Carlo” الفرنسية نيمار بات فيحالة مؤسفة تصل إلي حد السُكر وبالفعل يحاول النادي الفرنسي للتخلص منه، بعدما بات دوره سلبيا داخل الملعب وفي غرفة خلع الملابس، كما أنه نال الغضب الأكبر من جماهير باريس سان جيرمان بعد مغادرة دوري أبطال أوروبا علي يد ريال مدريد حيث سبته خلال مباراتي بوردو وموناكو.

وأضافت الإذاعة أنه في باريس وقطر سئموا من موقف نيمار وأدائه في المباريات الكبيرة، إذ إنه في سانتياجو برنابيو قد بدأ أساسياً في مباراة الإياب غير أنه لم يكن حاسماً.. الوضع صعب في النادي الباريسي حيث أن غرفة خلع الملابس دون قائد، وأن هناك إنشقاقاً كبيراً بين اللاعبين، وكان اللاعب البرازيلي قد أنتقل إلى باريس في صيف 2017 قادماً من برشلونة بعد دفع الشرط الجزائي المقدر بـ (222 مليون يورو) وقام اللاعب بعد ذلك بتجديد عقده حتى عام 2025.

إقرأ أيضاً.. الكشف عن موقف نيمار من بقاءه مع باريس سان جيرمان