adplus-dvertising

الكشف عن آخر تطورات أزمة نيمار ومبابي في باريس سان جيرمان

كشفت تقارير صحفية فرنسية عن آخر تطورات أزمة نجمي باريس سان جيرمان البرازيلي “نيمار جونيور” والفرنسي “كيليان مبابي” خلال الفترة الأخيرة.

وقالت صحيفة ”L’Equipe“ الفرنسية أنه اتفق اللاعبان على عدم مناقشة العلاقة بينهما علنًا حتى لا يمكن قراءة أي تفسيرات خاطئة في أي شيء قاله اللاعب الآخر، وسيتبنى مبابي ونيمار الموقف لأنهما يعتقدان أنه الخيار الأفضل لتناغم الفريق ولصورة النادي.

وأضافت الصحيفة أن العلاقة بين مبابي ونيمار أتخذت منعطف شرس خلال هذا الموسم بعدما جدد مبابي عقده مع الفريق بصلاحيات مميزة، الأمر الذي جعل نيمار يعتقد أن المهاجم الفرنسي هو السبب في تفكير باريس سان جيرمان في رحيله خلال الصيف المنصرم، ولكن تعهد النجمين الحد من أي تعليقات تتعلق ببعضهم البعض وإلتزام الصمت.

إقرأ أيضاً.. ميسي سوف يحسم بقاءه مع باريس بعد كأس العالم 2022