إصابة كوتينيو أخطر من المتوقع.. اللعب مرة أخرى أمر غير مؤكد

تعرض البرازيلي “فيليب كوتينيو” لاعب برشلونة الإسباني للإصابة قبل أيام خلال مشاركته في مباراة فريقه أمام إيبار يوم الثلاثاء الماضي والتي انتهت بالتعادل 1/1 ضمن منافسات الدوري الإسباني.

وكشف الطبيب فرناندو كليمنتي في تصريحه: “أفضل حل مع إصابة كوتينيو هو إجراء خياطة للحفاظ على أكبر قدر ممكن من غضروف المفصل لأنه الهيكل الوقائي في الجزء الخارجي من الركبة والحفاظ على الغضروف ستكون هناك عملية استعادة الركبة بشكل كامل وبوظائف حساسة للغاية وإذا تعذر الحفاظ على الغضروف المفصلي فهناك خطر كبير يتمثل في الإصابة بتدهور حاد في الغضروف مما يعرض مستقبل الركبة للخطر بشكل مفزع”.

وأضاف: “عودة فيليب كوتينيو إلى اللعب مرة أخرى أمر غير مؤكد لأن هذا يعتمد على بيولوجيا الأنسجة ونوع التمزق والإصلاح الذي حصل للغضروف” وبدأ الأمر سهلا بالنسبة للاعب البرازيلي الذي خاض بالفعل 90 مباراة بقميص برشلونة لكن هذه الإصابة تعقد الأمر حيث أنه من المتوقع أن تصل مدة غيابه إلى 4 أو 5 أشهر أو قد لايلعب كرة القدم مجددا.

زر الذهاب إلى الأعلى